لأول مرة السيدة الأولى زينب جامى تخرج عن صمتها (تصريحات مثيرة)

في سابقة من نوعها خرجت السيدة الأولى في غامبيا عن صمتها، بخصوص زوجها و الأزمة السياسية التي تمر بها غامبيا مؤخرا، حيث أعلنت السيدة الأولى زينب جامى عن دعمها اللامشروط و حبها الكبير لزوجها الرئيس يحي جامى، وذلك على هامش زيارتها للمستشفى الجامعي  " أدوارد فرانسيس" في بانجول.

بالنسبة للسيدة الأولي في غامبيا " لابد من وجود حكومة قوية و حاكم على قدر كبير من الاستعداد، للقيام بما يلزم لضمان السلام ،و الاستقرار في البلد"

ومع اعترافها بأنه بقي الكثير من الأمور التي لم تنجز، فقد أنجز الكثير من الأشياء في غامبيا في ظل حكم زوجها.

وقالت السيدة " بالرغم من أنه لا شيء كامل ، إلا أنه من المهم أن نعترف بما هو إيجابي ، و ما هو سلبي، مبرزة أن انشغالاتها ظلت دائما منصبة على القيام بواجباتها، و مسؤولياتها بما يليق بها كسيدة أولى"

و أضافت السيدة زينب " بصفتي كمواطنة مخلصة لهذا البلد، و كسيدة أولى، و كأم و كأخت، و كامرأة فإنني اعتقد أنه من المهم أن ندافع عن حقوقنا".

و خلصت السيدة جامى بدعوة وجهتها إلى الغامبيين " لا تتركوا شخصا آخر يفكر بدلا منكم، و يملي عليكم ما ينبغي أن تفعلوه "

 

ترجمة الوسط + Avec Seneweb

 

 

 

 

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة