وقفة حاشدة أمام وزارة الصحة، والوزير يتعهد بعدم التراجع

نظم عشرات المواطنين صباح اليوم الثلاثاء وقفة أمام وزارة الصحة بانواكشوط، مرددين شعارات مؤيدة لوزير الصحة نذيرو ولد حامد في إجراءاته الجديدة لضبط وتنظيم قطاع الصحة، وخاصة بيع الأدوية، والعيادات، وتجمع نحو مائة شخص أمام وزارة الصحة بحلول الساعة العاشرة من صباح اليوم استجابة لدعوات على مواقع التواصل الاجتماعي للمشاركة في هذه الوقفة، وأفاد موفد (الوسط) أن الوزير نذيرو ولد حامد خرج من مكتبه وخاطب عشرات المواطنين المشاركين في الوقفة، شاكرا لهم دعمهم، ومتعهدا بالمضي قدما في إصلاح القطاع وعدم التراجع.

إلى ذلك أصدرت صيدلية البرء بيانا تحدثت فيه عن حيثيات شراء مواطن دواء تم تغيير تاريخ انتهاء صلاحيته، وأوضحت الصيديلة أن ذلك الفعل يرجع للجهة التي اشتروا منها الدواء، وأن الصيديلة بريئة من مثل هذه الممارسات، وفي الأثناء بدأت بعض الصيدليات القريبة من المستشفى الوطني الاستعداد للرحيل عن واجهة المستشفى تطبيقا لقانون مسافة 200م الذي يرفضه ملاك الصيدليات علنا، ويرون أنه غير ضروري وسيكبدهم خسائر مالية كبيرة لكن وزارة الصحة تصر عليه.

وكان اتحاد المستثمرين في بيع الأدوية قد أصدر بيانا ليل أمس، أكد فيه مساندة جهود إصلاح قطاع الصحة، دون ذكر الوزير بالاسم، لكن المستثمرين اتهموا جهات بمحاولة الإساءة عليهم دون دليل، واتهامهم بتزوير الدواء بشكل كاذب، وطالبوا بالاعتذار لهم.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة